هام من جريدة التحرير مواصفات امتحان الجغرافيا للثانوية العامة + توزيع الدرجات والموضوعات والخرائط المتوقعة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

17052013

مُساهمة 

. هام من جريدة التحرير مواصفات امتحان الجغرافيا للثانوية العامة + توزيع الدرجات والموضوعات والخرائط المتوقعة





الوطن
العربى.. مصر من حيث الثروة المعدنية.. المحاصيل الزراعية.. الصناعة..
السكان وتيارات الهجرة فى مصر.. أهم أسئلة الخرائط المتوقعة هذا العام

الامتحان الذى يؤديه طلاب الثانوية بمرحلتيها فى 12 يونيه
المقبل. يخصص لها 50 درجة، من إجمالى درجات 410 درجات فى الثانوية العامة،
التى تقسم درجاتها على أربعة أسئلة موزعة على فصول المنهج المكونة من أحد
عشر فصلا.



تعد «مادة الجغرافيا» أولى المواد الأدبية فى امتحانات
المرحلتين الأولى والثانية من الثانوية العامة للشعبتين الأدبية والعلمية
على السواء، تلك المادة التى يخصص لها ثلاث ساعات زمنية، تحتوى ورقة
امتحانها على (4) أسئلة إجبارية يجيب الطالب عليها جميعا، بحيث تراعى
الأسئلة 20% منها للمستويات العليا، و30% للتذكر، و30% للفهم، و10% للتطبيق
و10% للمهارة.


وحسب مواصفات الورقة الامتحانية التى أعدها المركز القومى
للامتحانات والتقويم التربوى برئاسة الدكتور محمد رجب ورئيس قسم تطوير
الامتحانات الدكتور مجدى أمين، التى تنفرد «التحرير» بنشرها، تلك المواصفات
التى أعدتها لجنة مواصفات الامتحان متمثلة فى مستشار المادة ورئيس اللجنة
ممثل فى أستاذ جامعى، ومقرر اللجنة وأعضاء اللجنة بقسم تطوير الامتحانات
بالمركز القومى للامتحانات، فإن الـ50 درجة موزعة كالتالى على أسئلة الورقة
الامتحانية، حيث يخصص 13 درجة للسؤال الأول، بينما يخصص 13 درجة للسؤال
الثانى، و12 درجة للسؤال الثالث و12 درجة للسؤال الرابع.



ووفقا للمواصفات الامتحانية فإن درجات المادة الخمسين توزع
على فصول المنهج كالتالى: 7 درجات من إجمالى درجات المادة للفصل الأول
«نظرة عامة إلى الوطن العربى بالنسبة للعالم»، ودرجتان للفصل الثانى «موقع
مصر»، و7 درجات للفصل الثالث «سطح مصر»، ودرجتان للفصل الرابع «المناخ
والحياة النباتية فى مصر».



بينما يخصص للفصل الخامس «السكان فى مصر» خمس درجات، و10
درجات للفصل السادس «النشاط الاقتصادى وصور الإنتاج»، وثلاث درجات للفصل
السابع «النقل والمواصلات فى مصر»، ودرجتان للفصل الثامن «التجارة الخارجية
فى مصر»، وأربع درجات للفصل التاسع «إقليم شمال إفريقيا».



بينما خصص للفصل العاشر «إقليم شبه الجزيرة العربية» أربع درجات، أما الفصل الحادى عشر «إقليم الهلال الخصيب» أربع درجات.


وبعد رحلة تقسيم الدرجات على فصول المنهج وأسئلة الورقة
الامتحانية، تقود «التحرير» الطلاب الآن إلى رحلة أهم جزئيات أبواب وفصول
المنهج الدراسى، الذى لن يخرج عنه الامتحان هذا العام طبقا لالتزام واضعى
الأسئلة بمواصفات الورقة الامتحانية، حيث لا بد أن يركز الطالب فى الفصل
الأول «نظرة عامة للوطن العربى بالنسبة للعالم- شخصية الوطن العربى»، على
الأجزاء التالية: «أهمية موقع الوطن العربى من الناحية الطبيعية والبشرية،
أثر الاستعمار فى الخريطة السياسية للوطن العربى، أهم الغلات الزراعية التى
ينتجها الوطن العربى، أهم الموارد المعدنية فى الوطن العربى، المقارنة بين
الحدود البرية والبحرية للوطن العربى، أسباب ضآلة الإنتاج السمكى
والحيوانى فى الوطن العربى، أسباب اختلاف النمو السكانى فى الوطن العربى،
المقارنة بين التكامل الاقتصادى فى الوطن العربى ودول السوق الأوروبية
المشتركة».


كما لا بد أن يركز الطالب على الآتى: «طبق المفاهيم الآتية:
(موقع فلكى - موقع استراتيجى - الوزن السكانى - تعداد سكانى - كثافة
سكانية - تكامل اقتصادى).



وعن أهم الخرائط بهذا الفصل، فيجب التركيز على الخرائط
التالية: (خريطة الوطن العربى الصماء - مناطق الزراعة فى الوطن العربى -
خريطة الوطن العربى الصماء، - الغلات الزراعية فى الوطن العربى - التنبؤ
بشكل الخريطة السكانية الجديدة فى الوطن العربى بعد خمس سنوات - اقتراح سبل
تحقيق التكامل الاقتصادى والسياسى بين دول الوطن العربى).



أما الفصل الثانى «موقع مصر» فأهم جزئيات هذا الفصل تتضمن
«أهمية موقع مصر الجغرافى - الأبعاد الجغرافية للحدود السياسية المصرية -
أثر موقع مصر على الحضارة المصرية - قيمة الموقع الفلكى لمصر بالنسبة لها
وللعالم - استنتج أثر الموقع على المناخ»، بالإضافة إلى تطبيق المفاهيم
التالية: «حد سياسى - موقع فلكى - موقع جغرافى»، كما يجب التركيز على خريطة
مصر الصماء الدول المجاورة، والتنبؤ بما يمكن أن يحدث إذا لم تحترم الدول
المجاورة لمصر الاتفاقيات الدولية للحدود السياسية.



وفى الفصل الثالث «سطح مصر» يجب أن يركز الطالب على
الجزئيات التالية الهامة «العوامل التى أسهمت فى تشكيل سطح مصر - تحديد
الأقسام التضاريسية لسطح مصر - الخصائص المميزة للأزمنة الجيولوجية فى مصر -
المقارنة بين الأقسام التضاريسية لسطح مصر - وضح أوجه الشبه والاختلاف بين
منخفض الفيوم وباقى منخفضات الصحراء الغربية - طبق المفاهيم الآتية: (زمن
جيولوجى - منخفض - واحة - جندل - دلتا - تعرية - أخدود غرد - كثيب - رملى -
فرشات الرمال)- كما لا بد من التركيز على خريطة صماء أقسام السطح الرئيسية
فى مصر - اقترح أنسب الأماكن لإقامة مشروع زراعة مع التفسير».



أما الفصل الرابع «المناخ والحياة النباتية فى مصر» فأهم
أجزائه تتضمن الآتى: «أثر المناخ على الحياة النباتية فى مصر - أثر موقع
مصر على الظروف المناخية لها - العلاقة بين الأقاليم المناخية والأقاليم
النباتية فى مصر - المقارنة بين الإقليم الساحلى والإقليم الجنوبى فى مصر
من الناحية المناخية والنباتية - العوامل التى تؤثر فى مناخ مصر - طبق
المفاهيم الآتية (ضغط جوى - منخفض جوى - إعصار - مؤثرات بحرية إقليم
صناعى)، إضافة إلى التركيز على خريطة مصر - الأقاليم المناخية - التنبؤ
بالحالة المناخية فى مصر إذا كانت هناك سلاسل جبلية فى الصحراء الغربية».



وعن أهم أجزاء المنهج والمتوقعة فى امتحان هذا العام فى
الفصل الخامس «السكان فى مصر»، تشتمل التالى: «عوامل الطرد والجذب للسكان
بين المحافظات المختلفة - النتائج المترتبة على المشكلة السكانية فى مصر-
طبق المفاهيم الآتية (كثافة سكانية - هجرة - زيادة طبيعية - دورة
ديموجرافية - هرم سكانى)، بالإضافة إلى خريطة صماء لمصر - تيارات الهجرة -
اقترح بعض الحلول للمشكلة السكانية فى مصر - حلل الهرم السكانى لجمهورية
مصر العربية».


أما الفصل السادس «النشاط الاقتصادى وصور الإنتاج»، فيجب
على الطالب التركيز على أهم هذه الأجزاء: «أهمية الإنتاج الزراعى فى مصر -
أهم الغلات الزراعية فى مصر- جهود الدولة فى إحداث التنمية الاقتصادية فى
مصر - أهم الموارد المعدنية فى مصر - أسباب اهتمام الدولة بالزراعة - أسباب
عدم مساهمة الثروة الحيوانية فى النشاط الاقتصادى - صنف أهم الصناعات
الرئيسية فى مصر - أمثلة لبعض مشروعات الرى فى مصر - أسباب عدم مساهمة
الثروة الحيوانية فى النشاط الاقتصادى - طبق المفاهيم الآتية: (رى حياض -
رى دائم - مساحة محصولية - دخل قومى - ميزان مدفوعات - مساحة زراعية - نظم
الرى)، كما لا بد من الاهتمام بخريطة صماء - أهم مشروعات الرى والصرف فى
مصر - وخريطة صماء لمصر - أهم مصايد الأسماك، بالإضافة إلى اقترح وسائل
لتنمية النشاط السياحى فى مصر - إصدار حكم على قيمة السد العالى لمصر -
ابدِ الرأى فى جهود الدولة فى تنمية الثروة المعدنية».


وفى الفصل السابع «النقل والمواصلات فى مصر» يجب التركيز
على التالى: «مشروعات الدولة لتطوير السكك الحديدية فى مصر - قيمة قناة
السويس كممر ملاحى عالمى - دور الدولة فى توفير وسائل النقل - فسر الصعوبات
التى تواجه النقل النهرى فى مصر - المقارنة بين أهمية النقل المائى والبرى
فى مصر - أهمية النقل الجوى فى مصر - طبق المفاهيم الآتية: (شبكة نقل -
موانى تجارية - أسطول جوى - طرق ملاحى)، بالإضافة إلى الاهتمام بخريطة صماء
لمصر أهم الموانى البحرية، وتحديد السكك الحديدية على خريطة الوجه البحرى
والطرق البرية فى شبه جزيرة سيناء على الخريطة، فضلا عن ضرورة اقتراح سبل
تكامل وسائل النقل فى مصر».


وعن أهم الجزئيات المتوقعة فى امتحان هذا العام فى الفصل
الثامن «التجارة فى مصر» يجب أن يهتم الطالب بالآتى: «عناصر التجارة -
أسباب قلة التبادل التجارى بين مصر والدول العربية - أسباب عجز الميزان
التجارى لمصر - المقارنة بين الصادرات والواردات المصرية - طبق المفاهيم
الآتية: (تجارة خارجية - ميزان تجارى - صادرات - واردات)، بالإضافة إلى
ضرورة تحليل الجداول البيانية، واقتراح حلول لتخفيض العجز فى الميزان
التجارى فى مصر.


أما الفصل التاسع «إقليم شمال إفريقيا» فيجب التركيز على
الأجزاء التالية: «أهمية موقع إقليم شمال إفريقيا - أهم الموارد الاقتصادية
فى المملكة المغربية - أثر العوامل الجيولوجية فى تكوين الظاهرات
التضاريسية لإقليم شمال إفريقيا - العلاقة بين المناخ والنبات الطبيعى فى
شمال إفريقيا - أهمية الموقع الجغرافى والفلكى للمملكة المغربية، بالإضافة
إلى خريطة صماء أهم المعالم التضاريسية لإقليم شمال إفريقيا، والتنبؤ
بالحالة المناخية لإقليم شمال إفريقيا لو لم توجد جبال أطلس».



وفى الفصل العاشر من المنهج «إقليم شبه الجزيرة العربية»
فيجب على الطالب كما هو متوقع هذا العام حسب مواصفات الورقة الامتحانية
المعدة، فإن الأجزاء المتوقعة داخل أسئلة الامتحان تتضمن: «أهمية موقع
إقليم شبه الجزيرة العربية - أهم الموارد الاقتصادية فى المملكة العربية
السعودية - أهم الأنشطة الاقتصادية فى المملكة العربية السعودية - أهمية
الموقع الفلكى والجغرافى لإقليم شبه الجزيرة العربية - العلاقة بين المناخ
والنبات فى إقليم شبه الجزيرة العربية - المقارنة بين أقسام تضاريس إقليم
شبه الجزيرة العربية - طبق المفاهيم التالية: (الحركات الباطنية - الموائد
الصحراوية - خط الشاطئ)، بالإضافة إلى خريطة صماء أهم المعالم التضاريسية
لإقليم شبه الجزيرة العربية، وتحديد أهم المدن على خريطة صماء للمملكة
العربية السعودية، بالإضافة إلى التنبؤ بأثر المسطحات المائية على مناخ
ونبات شبه الجزيرة العربية».


وفى الفصل الحادى عشر والأخير من منهج الجغرافيا «إقليم
الهلال الخصيب» فأهم الأجزاء المتوقعة فى أسئلة هذا العام به تشتمل على
التالى: «أهمية موقع إقليم الهلال الخصيب - الموقع الفلكى والجغرافى
للإقليم - أثر العوامل الجيولوجية فى تكوين الظاهرات التضاريسية لإقليم
الهلال الخصيب - أهم الموارد الاقتصادية فى الجمهورية العراقية - العلاقة
بين المناخ والنبات الطبيعى فى إقليم الهلال الخصيب - وضح العلاقة بين
أشكال التضاريس والأنشطة البشرية فى إقليم الهلال الخصيب - المقارنة بين
الأقاليم المناخية والنباتية بالإقليم - طبق المفاهيم الآتية: (الغور -
المسبخة - الرق)، بالإضافة للتركيز على خريطة صماء أهم المعالم التضاريسية
لإقليم الهلال الخصيب - تحديد أثر التضاريس على الأنشطة الاقتصادية فى
الإقليم».



وبعد فك شفرات أجزاء المنهج المتوقعة فى امتحان الجغرافيا
هذا العام، يأتى السؤال الأهم الذى يشغل بال جميع الطلاب حاليا، كيف أجيب
الإجابة النموذجية على الامتحان حتى لا يتم ضياع نصف درجة من مجموع المادة
التى تحتل 50 درجة؟


حسين القمرى «خبير مادة الجغرافيا بإدارة مصر القديمة» وجه
عديدا من النصائح لطلاب الثانوية قبل بدء الإجابة عن أسئلة الامتحان،
مناشدا الطلاب بضرورة التركيز قبل الشروع فى الإجابة عن الأسئلة، بالإضافة
إلى القراءة الجيدة لجزئيات الأسئلة حتى يستطع الطالب معايشة الامتحان
وتذكر الإجابات بسهولة تامة دون توتر أو قلق.



القمرى أوضح أنه عادة ما يأتى السؤال الأول «الإجبارى»
مكونا من جزئيتين للسؤال، الجزئية الأولى (أ) تتضمن «اختار ما بين الأقواس،
أو صح وخطأ مع التعليل»، وهنا يجب على الطالب اختيار الإجابة الصحيحة من
بين الأقواس دون كتابة السؤال ذاته حتى لا يضيع وقت الامتحان، وأما إذا كان
نمط السؤال «صح وخطأ مع التعليل» فينبغى على الطالب كتابة العلامة وتحتها
التعليل مباشرة سواء صح وخطأ، لأن التعليل مرتبط بدرجات الإجابة.


خبير مادة الجغرافيا أشار إلى أن الجزئية الثانية من السؤال
الأول (ب) تشتمل على «ما النتائج المترتبة على.. أو.. ماذا يحدث إذا..
أو.. بمَ تفسر!»، وهنا يجب على الطالب فى إجابته عن سؤال «ما النتائج
المترتبة على.. أو.. ماذا يحدث إذا..؟!»، أن يكتب الطالب النتيجة مباشرة
دون الإسراف فى الإجابة، أما بالنسبة إلى الإجابة عن سؤال «بمَ
تفسر..؟!» ينبغى على الطالب كتابة السبب المباشر لهذا التفسير دون كتابة
السؤال فى كراسة الإجابة حتى لا يضيع وقت الامتحان فى كتابة الأسئلة مما
يتسبب فى إهدار وقت مراجعة الإجابات عن الأسئلة.


القمرى أشار إلى أن الإجابة النموذجية بالنسبة إلى سؤال
الخرائط يجب على الطالب كتابة أرقام الخريطة فى ورقة الإجابة، موضحا مباشرة
الظواهر الجغرافية المطالب بها الطالب دون رسم الخريطة إلا فى حالة مطالبة
واضع الامتحان برسم الخريطة فى كراسة الإجابة.



أما بالنسبة إلى سؤال المقارنات، فلا بد أن يراعى الطالب
كتابة الإجابة من خلال جدول ليضع فيه جميع الإجابات النموذجية المفسرة
بطريقة توضيحية كما فى الكتاب المدرسى دون الإسراف فى كتابة الجزئية
المتعلقة بالإجابة عن السؤال.


القمرى أكد أن الإجابة النموذجية على سؤال المصطلح العلمى،
تتطلب من الطالب كتابة السؤال فى ورقة الإجابة حسب تسلسل الأسئلة، وتفسير
الإجابة المختصرة لتوضيح معنى المصطلح العلمى.



وعن أهم أجزاء المنهج المتوقعة فى امتحان هذا العام، أكد
خبير مادة الجغرافيا أن الأجزاء المتوقعة فى الورقة الامتحانية تشتمل على:
«موقع الوطن العربى من حيث أهميته الدونية والاستراتيجية - أهمية بترول
الوطن العربى - المضايق البحرية»، موضحا، إذا أراد الطالب الحصول على أعلى
الدرجات فى مادة الجغرافيا لا بد من التركيز على الأجزاء المتعلقة بمصر فى
المنهج، لأن 70% من امتحان الجغرافيا يأتى فى هذه الجزئية، وبالتالى لا بد
من التركيز على التالى: «موقع مصر الجغرافى والفلكى والأزمنة الجيولوجية -
المعادن - الزراعة فى مصر - التنمية والتنمية فى مجال الزراعة والصناعة
والسياحة - اتجاه الدولة لتحقيق تنمية شاملة فى شتى المجالات سواء الزراعية
أو الصناعية أو التجارية».


ويمكن أن تأتى للطالب أسئلة «كيف يمكن استخدام الموارد الاقتصادية الاستخدام الأمثل فى مجال الزراعة - التعدين - السياحة؟


بالنسبة إلى الأقاليم الجغرافية فى الوطن العربى يجب على
الطالب التركيز على شبه الجزيرة العربية - إقليم الهلال الخصيب - المغرب
العربى.



وعن الخرائط المتوقعة «خريطة الوطن العربى» المغرب العربى
والسعودية - خريطة مصر من حيث الثروة المعدنية - خريطة مصر من حيث المحاصيل
الزراعية - الصناعة - السكان وتيارات الهجرة فى مصر.



القمرى وجه نصيحة للطلاب بضرورة مراعاة بعض الملاحظات عند
مذاكرة مادة الجغرافيا مراعاتها، يجب توقيع جميع البيانات الخاصة بالمادة
على خريطة لتثبيت المعلومات ومعايشة المادة، لأن الجغرافيا تعد من أهم
العلوم، ولا بد على الطالب أن يعايش المادة ويطبقها على الواقع الذى نعيشه.


عدل سابقا من قبل RSS في 17/05/13, 08:02 pm عدل 1 مرات

Professor


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى