القبول برياض الأطفال والابتدائي.. أزمة أولياء الأمور السن والمربع السكني عقبة كبيرة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

30062012

مُساهمة 

. القبول برياض الأطفال والابتدائي.. أزمة أولياء الأمور السن والمربع السكني عقبة كبيرة




بدأ أولياء الأمور التوافد علي المدارس للتقديم لأبنائهم في فصول رياض الأطفال والصف الأول الابتدائي.. وبدأت معاناة كل عام.


اشتكي أولياء الأمور من المعاناة المستمرة التي يخضعون لها كل عام بسبب
التقديم لأبنائهم وصعوبة القبول في المدارس التجريبية التي وصل فيها سن
القبول إلي 5سنوات و11 شهراً للصف الأول رياض أطفال فضلاً عن شروط المربع
السكني الذي يقف عقبة للالتحاق بالمدارس الحكومية ذات المستوي الجيد.


جاءت مدارس المستقبل والمدارس التجريبية في مقدمة المدارس التي تقبل
السن الأعلي للأطفال مما يجعل أولياء الأمور يلجأون لإلحاق أبنائهم بمدارس
الإدارات النائية والتحويل لهم بعد مرور عام دراسي واحد وهو أمر يعرض
التلاميذ في السن القانونية للظلم وضياع فرصتهم في دخول المدارس التجريبية
بسبب التحايلات التي يقوم بها بعض أولياء الأمور.


جاءت الشكوي من أولياء الأمور متمركزة في تدخل الواسطة والمحسوبية في
قبول الأطفال بالمدارس وهو ما أكدوا علي رفضهم له بشدة وكذلك شيوع مسألة
التبرعات للمدارس حتي تقبل أبناءهم وكأن دخول المدرسة أصبح أمراً مستعصياً
خارج حدود العقل.


شهدت مدارس القاهرة توافد أعداد كبيرة من أولياء الأمور علي المدارس
لتقديم ملفات أبنائهم بالصف الأول الابتدائي والذي يستمر حتي آخر الشهر.


"الجمهورية" رصدت معاناة أولياء الأمور ما بين المطالبة بدفع إكراميات
في شكل تبرعات للمدرسة أو تدخل الواسطة في كثير من الأحيان لقبول الطلاب في
أماكن خارجة عن نطاق المربع السكني رغم مشكلة الكثافة والتكدس داخل الفصول
وخاصة في المدارس الحكومية.


العديد من المشاكل والغرائب تواجه أولياء الأمور الذين يلفون كعب داير
قبل أن يضطروا لدفع مبلغ من المال لقبول ابنه أو ابنته أو يذهب به إلي
مدرسة أخري مندهشين من كيفية حدوث مثل هذه الأمور بعد الثورة.


قالت هدي عبدالمجيد "ربة منزل": ذهبت إلي مدرسة جمال الدين الأفغاني
الابتدائية التابعة لإدارة الشرابية التعليمية لتقديم أوراق ابنتي للالتحاق
بالصف الأول الابتدائي ورغم انني تابعة للمربع السكني إلا انهم أخبروني
بضرورة نقل أحد أبنائي من المدرسة لقبول أوراق ابنتي وذلك بسبب كثافة
المدرسة وعندما أخبرتهم انني ليس لي أبناء بالمدرسة أجبروني علي نقل ابن
أخي وبالفعل أنا الآن أسعي لإنهاء إجراءات نقل ابن أخي لمدرسة أخري من أجل
الموافقة علي قبول أوراق ابنتي.


أضافت سماح حلمي "مدرسة": ان لديَّ ولد قدمت له في إحدي المدارس الخاصة
بالمرحلة الأولي برياض الأطفال "كي. جي 1" ونظراً للإرهاق المادي قدمت
أوراقه في مدرسة أحمد شوقي الابتدائية التابعة لإدارة الشرابية ولكنهم
رفضوا استلام الورق لأنه من مواليد 9/10 ويجب عند التقديم أن يكون سنه ست
سنوات في أول أكتوبر وبهذا الأمر ضاعت عليه سنة بسبب تعسف الحكومة وفي نفس
الوقت لا أستطيع تكملة دراسته في التعليم الخاص وخاصة ان لديَّ طفلان غيره.


ثلاثة أطفال توأم


أما مني محمد إبراهيم فمشكلتها أصعب حيث انها جاءت للتقديم لأولادها
الثلاثة التوائم وتخشي من عدم قبولهم بالمدرسة لعدم وجود أماكن أو تحويلهم
إلي مدرسة أخري تكون بعيدة عن محل سكنها وخاصة ان إدارة المدرسة اشترطت
عليها التوقيع علي إقرار انه في حالة عدم وجود أماكن سيتم تحويلهم إلي
مدرسة أخري وأنا أرغب في هذه المدرسة لقربها من المنزل ومستواها الجيد.


يشكو عاطف حسين من الانتظار منذ الساعة السابعة صباحاً حتي فتح باب
التقديم وتلقي الطلبات قائلاً: انني اتيت للتقديم لابني وقالوا لي يجب أن
يكون داخل المربع السكني ويكون له أحد إخوته بنفس المدرسة وأنا أرغب في
التقدم له في هذه المدرسة بصفة خاصة لأن مستواها العلمي جيد بالمقارنة
بمستوي المدارس الأخري.


يضيف أسامة عثمان "موظف" ومن سكان المنطقة: انه جاء لتقديم أوراق ابنته
سلمي في مدرسة أحمد شوقي الابتدائية التابعة لإدارة الشرابية التعليمية
لمستوي المدرسة الجيد ومستوي هيئة التدريس المرتفع خاصة ان جميع المدارس
المجاورة مستواها العلمي رديء جداً وغير آمنة علي الأطفال.. موضحاً انه كان
لي ابن بنفس المدرسة وتخرج فيها وحصل علي 90% مؤكداً انها أفضل مدرسة علي
مستوي الإدارة وتأتي بعدها مدرسة جمال الدين الأفغاني.


ويقول محمد عبدالسلام "محاسب" وأحد المتضررين من التنسيق بالمدارس
الابتدائية التجريبية: كنت أبحث عن مدرسة مستواها التعليمي جيد.. وعندما
سألت في إحدي المدارس وهي مدرسة طارق ابن زياد التجريبية للغات التابعة
لإدارة شبرا التعليمية قالوا لي إن السن لا يقل عن 5 سنوات ونصف السنة في
كي جي 1 وان ذلك مرتبط بكثافة السكان والمنطقة السكنية.. كما ان المدرسة لا
ترد علي ولي الأمر بسهولة بل تظل بالشهور حتي ترد مما قد يضيع منا عاماً
دراسياً.. كما ان القبول بالمدرسة أصبح عن طريق كود وبالتالي لا أستطيع
التقديم في مدرسة أخري إلا بعد أن ترد علي المدرسة التي تقدمت إليها
بالرفض.. وبالتالي أظل مرهوناً علي رد هذه المدرسة سواء بالقبول أو الرفض..
وبالتالي مضطر إلي أن أضعه في مدرسة عادية.


يضيف محمد سيد إبراهيم "موظف" انه ذاهب لتقديم أوراق ابنه بمدرسة هدي
شعراوي التجريبية لغات التابعة لإدارة حدائق حلوان أخبروني انهم يقبلون من
سن 4 إلي 6 سنوات ولكنهم رفضوا استلام أوراقه بسبب انتهاء صلاحية بطاقة
الرقم القومي الخاصة بي ورفضوا استلام الأوراق رغم انني أخبرتهم أنني علي
استعداد لكتابة إقرار بضرورة تسليم البطاقة الجديدة خلال أيام حتي لا تضيع
فرصة قبول الولد وخاصة ان سنه خمس سنوات ونصف السنة وفرصته في القبول
كبيرة.


يؤكد أحمد عبدالباقي "مدرس دراسات اجتماعية" بمدرسة أحمد شوقي بإدارة
الشرابية ان اقبال الناس كتير علي المدرسة نظراً لأنها من أفضل المدارس علي
مستوي المنطقة وبالتالي نحن نخشي من الكثافة العالية خاصة اننا لا نقبل
أكتر من 80 طفلاً فقط بالصف الأول الابتدائي.


أوضح ان المشكلة الكبري التي تواجهنا بالمدرسة هي ان معظم أولياء
الأمور مستواهم العلمي ضئيل جدا ويصعب علينا التعامل معهم حيث ان معظم
أولياء الأمور لا يستوعبون شروط التقديم والتي من أهمها أن يكون الطالب من
داخل المربع السكني ويفضل أن يكون له أحد اخوته داخل المدرسة لعدم حدوث
تفرقة بين الاخوة والشرط الأساسي والأهم من شروط التقديم وهو السن حيث لا
يجوز قبول أي طفل يكون عمره في أول أكتوبر أصغر من ست سنوات ولو بيوم واحد
وهذه ليست تعليمات المدرسة ولكنها تعليمات الوزارة والمحافظة.


ويؤكد حسن محمد بخيت مدير مدرسة أحمد شوقي الابتدائية بالشرابية ان
الأهالي دائماً يبحثون عن المدارس الجيدة ونظراً لأن المدرسة من أفضل
المدارس علي مستوي الإدارة التعليمية فالاقبال عليها كبير جداً ونحن لا
نأخذ أوراق أكثر من فصلين بعدد 80 طفلاً فقط حتي لا تؤثر زيادة العدد علي
كثافة الفصول واستيعاب الأطفال ونراعي دائما شروط المربع السكني ويفضل قبول
من لهم اخوة بالمدرسة ولكننا نفاجأ بعدد كبير جدا من الأهالي وتحدث كثير
من الشجارات من أجل قبول أوراقهم بالقوة والبلطجة.
http://www.algomhuria.net.eg/algomhuria/today/brains/detail00.asp

الثائر الحق
المدير العام


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى