النشرة المرجعية العلمية للنشاط الثاني

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

22012012

مُساهمة 

. النشرة المرجعية العلمية للنشاط الثاني




(1) مكونات الوحدة التعليمية :
كتاب الطالب:
ـ رقم الوحدة وعنوانها والفهرس.
ـ أهداف الوحدة.
-تقويم الوحدة.
ـ الدروس وتنظيم محتواها (رقم الدرس ـ العنوان ـ النص ـ الأنشطة ـ وسائل الإيضاح ـ صناديق إثرائية ـ تقنيات تعليمية ـ خلاصة الدرس).
ـ تقويم الوحدة.
كتاب النشاط:
ـ رقم الوحدة وعنوانها والفهرس.
ـ أهداف الوحدة.
ـ رقم الدرس وعنوانه.
ـ الأنشطة وتنظيمها (رقم النشاطـ ـ الزمن ـ الهدف وتعليمات النشاط ـ وسائل الإيضاح وتقنيات التعليم).
كتاب المعلم:
ـ رقم الوحدة وعنوانها والفهرس.
ـ أهداف الوحدة.
ـ الخطة الزمنية للوحدة.
ـ الوسائل التعليمية المساعدة المقترحة.
ـ مفردات الوحدة. (الأهداف، المعلومات الأثرائية)
ـ حل الأنشطة (كتاب النشاط والطالب)
-ملاحظات المعلم ، مصطلحات ومعاني كلمات
-حل تقويم الوحدة.
ـ درس تعليمي.
ـ المواقع الإليكترونية المساعدة.
ـ المصادر والمراجع.
(2) الوحدة الدراسية وعلاقتها بالأسلوب التكاملي:
تعد الوحدة الدراسية من أحد التنظيمات المنهجية الملائمة لتنفيذ الأسلوب التكاملي، وذلك لما تتميز به من خصائص تتوافق مع أسلوب التكامل وفلسفته، فتزال الفواصل بين المواد الدراسية وتتكامل حول موضوع محوري، وتعرف الوحدة الدراسية بأنها (تنظيم خاص في مادة الدراسة وطريقة التدريس تضع التلاميذ في موقف تعليمي متكامل يثير اهتمامهم، ويتطلب منهم نشاطا ًمتنوعاً يناسبهم ويراعي ما بينهم من فروق فردية ويتضمن مرورهم في خبرات تربوية معنية، ويؤدي بهم إلى فهم وبصيرة في ميدان أو أكثر من ميادين المعرفة مع إكسابهم مهارات وعادات واتجاهات وقيم مرغوب فيها)
ويعرف (الوكيل) الوحدة بأنها (دراسة مخطط لها مسبقاً، يقوم بها التلاميذ في صورة سلسلة من الأنشطة التعليمية المتنوعة تحت إشراف المعلم وتوجيهه، وتنصب هذه الدراسة على موضوع من الموضوعات التي تهم التلاميذ أو على مشكلة من المشكلات التي تواجههم في حياتهم، وفي هذه الدراسة تذوب الفواصل نهائياً بين نوعية المعلومات المختلفة التي يكتسبها التلاميذ من خلال الأنشطة التي يقومون بها، وتعمل هذه الدراسة على إكساب التلاميذ المعلومات والحقائق والمفاهيم في بعض جوانب المعرفة وتعمل أيضاً على تكوين العادات والاتجاهات النافعة، كما تساهم في تنمية بعض القدرات واكتساب بعض المهارات اللازمة).
ويتبين من التعريفات السالفة أن الوحدة الدراسية تنطلق من واقع التلاميذ من حيث ميولهم واتجاهاتهم واحتياجاتهم، وتقوم على نشاط التلميذ من خلال موضوع أو مشكلة محورية يتم تناولها مشاركة بين المعلم والتلميذ بأسلوب يتسم بالتكامل والشمول.
خصائص الوحدة الدراسية:
جاءت الوحدات الدراسية بمثابة انعكاس لمجموعة من العوامل والتي من أبرزها النقد الموجه إلى منهج المواد المنفصلة بالإضافة ما جاء به الفكر التربوي من أفكار ونظريات حول التعليم والأهمية الكبرى لنشاط المتعلم وفعاليته في المواقف التعليمية، ونتيجة لذلك فقد اتسمت الوحدة الدراسية بمجموعة من الخصائص التي من أبرزها:
اهتمام الوحدة بتكامل جوانب المعرفة وجعل المعرفة وظيفية في حياة التلاميذ.
اهتمامها بتكامل مكونات الخبرة وتنمية مهارات التلاميذ.
اهتمامها بالربط بين النشاط داخل المدرسة والحياة العامة.
تركيزها على نشاط المتعلمين ومشاركتهم وإيجابيتهم.
أنها تنبثق من حاجات التلاميذ واهتماماتهم وتحاول إشباع حاجاتهم وتلبية رغباتهم.
تتناسب مع قدرات التلاميذ واستعداداتهم و تنمي عقولهم وتدرب قدراتهم.
الاهتمام بترتيب المعلومات وتنظيمها وجعلها في خدمة الموضوع المدروس .
وتصنف الوحدات الدراسية بطرق مختلفة، بعضها على أساس الغرض من إعدادها، وبعضها الآخر على أساس محتواها، أو على أساس نشاطات التعليم بها، وتصنف الوحدات الدراسية على أساس محتواها إلى: وحدات متكاملة ووحدات المادة الدراسية، وفي الوحدات المتكاملة يتم تجاوز الفواصل التقليدية بين المواد الدراسية، أما وحدات المادة الدراسية فإنها تستمد محتواها من ميدان معرفي معين وتدرس ضمن المقرر الدراسي للمادة التي تنتمي إليها .
خطوات بناء محتوى الوحدة التعليمية:
يعد تنظيم الوحدات الدراسية أحد الحلول التي قدت لمجابهة مشكلات التنظيمات المنهجية الأخرى، وخاصة منج المواد الدراسية المنفصلة، وحتى تحقق السمات المميزة للوحدات الدراسية فإنه يتعين بناؤها وفق مجموعة من الخطوات المنظمة والتي يمكن تلخيصها فيما يلي :
تحديد أهداف موضوعات الوحدة أو مفرداتها التي ينبغي أن تتسم بالشمول لكل جوانب المعرفية والوجدانية والمهارية، ويراعي فيها أن تشتق من مصادرها الرئيسة والتي تتمثل في المتعلم والمجتمع والتخصص العلمي المستهدف.
اختيار الخبرات التعليمية التي تتمشى مع الأهداف الموضوعة والمواقف التعليمية الضرورية لتنفيذ الوحدة، وتنظيم الخبرات التي قد تكون تجريباً معملياً أو مناقشة أو قراءة أو مهارة اتصال.
تنظيم الخبرات التعليمية وذلك بناء على معايير تنظيم المحتوى والتي تتمثل في الاستمرارية والتتابع والتكامل.....ونحوها.
اختيار الوسائل التعليمية الهادفة لتنفذ الوحدة وتحقيق أهدافها.
وضع إطار لطرق التدريس التي تساعد المعلم على تدريس الوحدة.
وضع طرق ووسائل وأساليب التقويم التي يجب أن تتسم بالاستمرارية والشمولية والتنوع في الأساليب والوسائل.


Mr.Riad


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى